مونوغرافية

الحالة الراهنة( منوغر افية الجماعة )

مقدمة عن جماعة زاوية سيدي الطاهر :

تأسست جماعة زاوية سيدي الطاهر سنة 1992 ، وتأتي تسميتها على أساس اسم الولي الصالح سيدي الطاهر الموجود
بدوار البعارير بعد ما كانت تابعة لنفوذ تراب الجماعة الأم )سيدي موس ى الحمري ( ، ومن الناحية الإدارية فهي تنتمي إلى
قيادة احمر ، دائرة سيدي موس ى الحمري ، إقليم تارودانت ، جهة سوس ماسة وتمتد الجماعة على مساحة 90 كلم 2
وتضم 10 دواوير ، ويحدها من :
• الشمال : جماعتي إداومومن وجماعة المنيزلة )إقليم تارودانت(.
• جنوبا : جماعتي الخنافيف وسيدي أحمد أوعمر )إقليم تارودانت(.
• غربا : جماعة سيدي موس ى الحمري )إقليم تارودانت( .
• شرقا : جماعة أحمر الكلالشة )إقليم تارودانت( .
إداريا أحدثت الجماعة تبعا للتقسيم الإداري الذي عرفته المملكة سنة 1992 و تتكون من 10 دواوير.

بطاقة تعريفية للجماعة

سنة الإحداث1992
المساحة90 كلم مربع
الجهةسوس ماسة
الإقليمتارودانت
الدائرةسيدي موسى الحمري
القيادةأحمر
عدد الدواوير10 دواوير
الوضعية العامة
أقرب مدينةتارودانت
أقرب محطة طرقيةتارودانت
أقرب مطارمطار المسيرة أكادير
أقرب ميناءميناء أكادير
الساكنة
عدد السكان حسب إحصاء 201411677 ن
التضاريس
النوعسهول
العلو او الارتفاعأراضي منبسطة
المناخ
النوعشبه جاف
الحرارةمرتفعة صيفا ومنخفضة شتاء
التساقطات المطريةضعيفة وغير منتظمة
التربة
المساحات الصالحة للزراعة3000 هكتار
نوع التربةكلسية
مصادر المياه
مصادر المياه السطحيةالوديان والسواقي
مصادر المياه الجوفيةالآبا ر

1- الموارد البشرية العاملة بالجماعة

عدد الموظفين : 17

3- مكونات المجلس الجماعي

يتكون مجلس الجماعة من 17 عضو ا منهم أربعة إنا ث ، ويتكون المكتب من :

الخصائص الطبيعية – I

1 .التضاريس

المجال الطبيعي للجماعة يغلب عليه طابع الانبساط)السهلي( والذي يتموقع على ضفاف وادي سوس ووادي بني
محمد .

2 .المناخ

.مناخ شبه جاف يتميز بتساقطات غير منتظمة وحرارة متغيرة من فصل إلى فصل وسيادة الجفاف لفترات طويلة .

3 .التساقطات

متوسط التساقطات السنوي هو 450 ملم كمعدل أعلى و 144 ملم كمعدل أدنى.

4 .الحرارة

ارتفاع درجة الحرارة في اغلب شهور السنة
متوسط الحرارة السنوي يصل إلى 25 درجة مئوي ة
الحرارة القصوى تسجل في شهر يوليوز وغشت ما معدله 48 درجة مئوية
الحرارة الدنيا تسجل خلال شهر يناير وتبلغ 15 درجة مئوية .

5.الغطاء النباتي

غطاء نباتي ضعيف ويتميز بانتشار شجر الأركان وشجر الزيتون .

6.الموارد المائية

المياه السطحية والتي تتكون من مياه الوديان ( جريان موسمي) .
المياه الجوفية وهي الأكثر أهمية ذات صبيب مهم بدأ يعرف نوعا من التراجع في الآونة الأخيرة ويعتمد على استغلال هذه –
المياه بواسطة نظام سقي بواسطة الآبار التي يصل عددها إلى أكث ر من 200 بئر .

7.التربة

تسود تربة كلسية والتي تشكل نسبة 80 ، والتي تتاثر بدورها بعوامل مناخية على أساسها قلة التساقطات وانجرافها
بسبب ارتفاع صبيب الوديان أثناء فترة الفيضانات وعوامل بشرية من قبيل الاستغلال المفرط لها واستعمال المب يدات
الحشرية بكثرة وقلة الاعتماد على الأسمدة الطبيعية .

خلاصة، فمناخ المنطقة يؤثر على الاقتصاد المحلي من خلال الإكراهات التالية :
• ندرة وعدم انتظام تساقط الأمطار .
• أهمية تغير درجات الحرارة اليومية و الموسمية .
• زيادة مستويات التبخر الذي يؤثر بشكل سلبي على التوازن المائي .
• ارتفاع نسبة استغلال المياه في الضيعات الفلاحية .

II . الوضع الديموغرافي :

أ. النمو الديموغرافي:

تتشكل ساكنة الجماعة من 10 دواوير متفاوتة الحجم والتقارب. وقدر عدد سكانها حسب الإحصاء العام
للسكان و السكنى 2014 حوالي 11677 (نسمة الذكور 5922 و الإناث 5744 ) يكونون 2309 أسرة.

تطور عدد السكان بالجماعة :

ب. توزيع السكان حسب الجنس:

ت. توزيع السكان حسب العمر:

تتميز البنية العمرية لسكان الجماعة الترابية زاوية سيدي الطاهر بسيادة الفئة النشيطة المحصورة مابين 15
و 59 سنة حيت تمثل نسبة % 61 تليها الفئة أقل من 15 سنة ب % 30 أما الساكنة التي تفوق أعمارها 60 سنة فنسبتها
ضعيفة ولا تمثل سوى 9 % من ساكنة الجماعة .

نشير أن هيمنة الفئة العمرية الشابة يشكل تحديا كبيرا بالنسبة للجماعة فيما يتعلق بضمان الولوج إلى
التمدرس وتوفير البنيات التحتية الاجتماعية والثقافية وتوفير مناصب شغل لاستثمار كفاءات وطاقات هده الفئة
النشيطة.

ث. التطور الطبيعي لساكنة الجماعة :

يتبين من خلال الجدول أعلاه أن معدلات الولادات و الوفيات عرفت تدبدبا و عدم ا لاستقرار. والراجح أن هذه المعدلات
تخفي حقيقة الزيادة الطبيعية بجماعة زاوية سيدي الطاهر و السبب راجع لقربها من المركز تارودانت وسهولة الولوج
إليه حيث لا يبعد إلا بحوالي 24 كلم وبالتالي فالعديد من الأسر تفضل الحصول على الخدمات الصحية أثناء الحمل
لوفرتها كما ونوعا و بالتالي فإن هذه المعطيات تبقى مبهمة نظرا لتسجيل الولادات
ً
وأثناء الوضع بمدينة تارودانت نظرا
لدى المستشفى الإقليمي بت ارودانت، إلا انه يلاحظ بان حجم الوفيات مرتفع نسبيا وهذا يطرح عدة تساؤلات عن الأسباب
الحقيقية لهذا العدد السنوي المحدد في 181 وفاة ، مع العلم بأن الوفيات تقريبا جلها تسجل داخل تراب الجماعة عكس
الولادات التي قد تبقى مبهمة للعوامل المشار إليه أعلاه .

ج. البنية السكانية للجماعة :

تتميز البنية العمرية لسكان الجماعة الترابي ة زاوية سيدي الطاهر بسيادة الفئة النشيطة المحصورة ما بين ) 15 – 59 )
حيث تشمل أزيد من النصف بنسبة 61% تم تليها الفئة ما بين ) 07 – 14 (سنة بنسبة 17.6 % أما الفئة الأقل من 6 سنوات
فتمثل 12.4 % من الساكنة ،أما الساكنة التي تفوق أعمارها 60 سنة فنسبتها ضعيفة و لا تمثل سوى 9 % من ساكنة
الجماعة، و ه ذا يشكل تحديا كبيرا بالنسبة للجماعات فيم يتعلق بضمان الولوج إلى التمدرس و توفير البنيات التحتية
والثقافية و توفير مناصب الشغل لاستثمار الكفاءات وطاقات هده الفئة النشيطة.

ح. تطور عدد الأسر ما بين 1994 و 2004 و 2014 :

عرف عدد الأسر بالجماعة نموا ملحوظا ما بين سنتي 1994 و 2004 ،ليتضاعف هذا العدد خلال سنة 2014
،إجمالا فإن المعدل السنوي لنمو الأسر يؤكد أن ساكنة الجماعة غير مستقرة وفي ازدياد، وأن مناطق أخرى على صعيد
الإقليم تتجاوزها على صعيد هذا المعطى. أما فيما يخص تطور حجم الأسر فقد سجل هو الآخر انخفاضا طفيفا من
6,97 خلال سنة 1994 إلى 6,05 في سنة 2004 ، لينخفض بشكل اكبر خلال سنة 2014 ويفسر انخفاض معدل عدد
الأفراد بالنسبة لكل أسرة باتجاه الساكنة نحو استعمال التخطيط العائلي وتغير النمط الاجتماعي الذي كان سائدا في
السابق حيث أصبح تكوين أسرة يستلزم الاستقلال عن الأسرة الأم وهذا ما يقلل من حجم الأسرة شيئا فشيئا .

خ. السكن :

نوعية السكن السائد :

بالنسبة للسكن السائد بتراب الجماعة فهو السكن القروي مع وجود نماذج أخرى نقدمها في المبيان التالي :

المبيان رقم 4 : توزيع نوعية السكن

نلاحظ أن صنف المنزل المغربي العصري هو الطاغي على الجماعة بنسبة 67 % و تليه نسبة المساكن دات
الطابع القروي بنسبة 31 % ، في حين يمثل نوع السكن الفيلا بنسبة 1% و الشقق بنسبة 0 % وهذا يدل على أن
السكان يتجهون نحو عصرنة عمليات البناء على حساب السكن القروي التقليد ي .

*التجهيزات السكنية :

يبقى السؤال مطروحا عن جودة السكنى بالجماعة وتمكينها من التجهيزات الأساسية وكذا توفرها على المرافق
الضرورية وهذا ما ستقربه المعطيات التالية :

د. التوزيع المجالي للساكنة:

الكثافة السكانية

تعرف الجماعة كثافة سكانية مرتفعة مقارنة مع المتوسط الإقليمي للجماعات القروية: 105,62 نسمة/ كلم 2
بالنسبة للجماعة مقابل 37,14 كمتوسط إقليمي بالجماعات القروية. و الملاحظ أن السكان يتوزعون بشكل غبر متكافئ
على تراب الجماعة .

توزيع السكان حسب الدواوير

تتوزع ساكنة الجماعة التي تقدر ب 11677 نسمة على دواوير الجماعة التي يبلغ عددها 10 دوار بشكل غير
متساوي، حيث نلاحظ أن دواوير البعارير السفلى, البعارير العليا,الدشرة ,أولاد مسافر تعرف تواجد كثافة سكانية
مرتفعة و ذلك راجع إلى تواجد أنشطة اقتصادية متمثلة في النشاط الفلاحي.

البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية

1 . البنية الطرقية :

تتكون البنية الطرقية المحلية من المسارات التالية :

أ. الطرق المصنفة :

ب. المسالك والطرق الجماعية :

إلى جانب الطرق المشار إليها آنفا، تتشكل الشبكة الطرقية بالجماعة من جملة من المسالك القروية التي تربط
الطريق الجهوية والإقليمية بين مختلف الدواوير وكذا بينها وبين المصالح الحيوية بالجماعة سواء تعلق الأمر بالخدمات
المتركزة بمركز الجماعة أو بالطرق المؤدية إلى تارودانت وأكادير، وقد عملت الجماعة على تهيئة وتعبيد الكثير من هذه
المسالك ولازالت طرق أخرى غير معبدة تبلغ حوالي 21 كلم .

2. وسائل النقل :

يستفيد سكان دواوير الجماع ة القروية زاوية سيدي الطاهر من وسائل النقل العمومي التي تمر عبر الطريق
الجهوية و الطريق الإقليمية ، خاصة حافلات النقل العمومي الرابطة بين تارودانت و سيدي موس ى الحمري ذهابا و
إيابا، وكذلك سيارات الأجرة التي تربط بين مركز الجماعة وبعض الدواوير ، إضافة إلى حافلات النقل المزدوج التي
أض حت الوسيلة الأكثر استعمالا في التنقل من والى مدينة اولاد تايمة مرورا بسيدي موس ى الحمري ، كما قامت الجماعة
بتوفير وسيلة النقل المدرس ي لفائدة تلاميذ المستوى الإعدادي بعد إحداث ثانوية إعدادية بالجماعة وتصل إلى 04
حافلات للنقل المدرس ي منها اثنتين من الحجم المت وسط ، وإجمالا فوسائل النقل العمومي تلبي نسبيا حاجيات الساكنة .

3. وسائل الاتصال السلكية و اللاسلكية :

فيما يخص و سائل الاتصال السلكية و اللاسلكية، فالجماعة تتوفر على فرع لمكتب البريد )مركز الجماعة(
يقوم بتوفير بعض الخدمات البريدية للسكان. كما تتوفر الجماعة على ثلاثة شبكات للتغطية بالهاتف النقال تقوم هذه
الشبكات الثلاثة بتغطية تراب الجماعة بخدمات الاتصال اللاسلكية عن طريق الهاتف النقال، لكن في المقابل ما زالت
التغطية عن طريق الانترنت ضعيفة بالجماعة، حيث نسجل ضعف كبير لهذه الخدمة بالجماعة.

4. الربط بشبكة الماء الصالح للشرب:

بلغت نسبة تغطية الجماعة بالماء الصالح للشرب تقدر، حسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014 ،
ب 97,2% لكن خلال السنوات الأخيرة تزايد الاهتمام بتطوير شبكة توزيع الماء الصالح للشرب بتراب الجماعة، وتعتبر
الجمعيات المحلية المسير الوحيد لهذا القطاع الحيوي وتبدل جهودا جبارة لتوفير الماء الصالح للشرب للساكنة كما أ ن
الجماعة تضطلع بدور مهم كذلك في مساعدة هذه الجمعيات في تطوير هذه الخدمة عبر التمويل المباشر أو المشاركة في
انجاز المشاريع كحفر الآبار مثلا . و قد وصل حتى الآن عدد الدواوير التي أصبحت تتوفر على شبكة لتوزيع الماء الشروب
إلى 10 دوارا باستثناء تكتل سكاني يوجد شمال دوار البعارير الفوقانيين يسمى “دوار العرب” لازال يفتقر للربط بهذه
الشبكة إلى حد الساعة ، ولعل الجماعة تعمل بكل جهد حاليا مع جمعية المنار لتزويد هذه الساكنة بالماء الصالح للشرب
قصد الوصول إلى 100 % من الربط بالجماعة .

5 . الربط بالشبكة الكهربائية:

بلغت نسبة ربط المساكن بالكهرباء سنة 2014 ما يقارب نسبة 94,1 % ، متفوقة بذلك على مثيلتها على المستوى
الإقليمي، والتي لا تتجاوز 90,9 % كمعدل إقليمي .
وبفضل برنامج PERG والمشاريع التي نفذتها الجماعة استطاعت هذه الأخيرة من تغطية اغلب تراب الجماعة بالشبكة
الكهربائية باستثناء نسبة ضعيفة من عدم التغطية تصل إلى 6 . ℅

6 . تطهير السائل والصلب:

لا يتوفر مركز الجماعة على أي شبكة للصرف الصحي، مما يضطر السكان إلى استعمال حفر الصرف الصحي
غير مقننة، الش يء الذي يؤثر بشكل سلبي على الفرشة الباطنية .
أما فيما يخص التطهير الصلب فالجماعة لا تتوفر على شاحنة لنقل النفايات الصلبة، أو أي مطرح لهذه
النفايات.

2 .التعليم :

تعرف الجماعة نسبة تمدرس ضعيفة كما هو الحال بباقي جماعات كما يتبين من خلال الجدول التالي:

أ. التعليم الأولي :

لازال مستوى التعليم الأولي بالجماعة ضعيفا ، فعلى مستوى 10 دواوير المكونة للجماعة هناك فقط أربع دواوير
تتوفر على روض أطفال 3 منها خصوص ي و واحد عمومي بطاقة استيعابية تقدر ب 300 مستفيد ونسبة ملء تقدر ب
90 %. فضعف نسبة التعليم ما قبل المدرس ي راجع بالأساس إلى غياب الوعي بأهمية التعليم ما قبل المدرس ي لدى الآباء
وغياب مؤسسات للتعليم ما قبل المدرس ي بدواوير الجماعة. فالأمر يتطلب مضاعفة معدل التعليم ما قبل المدرس ي داخل
الجماعة من خلال بناء تفكير مشترك بين الفاعلين ح ول المشكل. وعلى الخصوص الجماعة والجمعيات والآباء الذين
يجب أن يحسوا بأهمية هاته المرحلة داخل مسار تمدرس الطفل.

ب. التعليم الابتدائي:

بلغت نسبة تغطية خريطة المدارس الابتدائية % 100 بدواوير الجماعة، حيث تتواجد مجموعتين مدرسيتين داخل تراب
الجماعة وهي: مجموعة مدا رس أولاد مسافر ومجموعة مدارس البعارير.

معظم هذه الوحدات المدرسية تتوفر على الخدمات الأساسية منها المتمثلة في الماء و 19 الكهرباء كما أن كلها تتوفر على
المرافق الصحية. ويمكن القول أن المشكل المشترك بين جميع المؤسسات غياب الخزانات المدرسية والمرافق الرياضية
باستثناء مركزية البعارير العليا.

ت. التعليم الثانوي الإعدادي :

فيما يخص التعليم الإعدادي فإن الجماعة تتوفر حاليا على ثانوية إعدادية والمتواجدة حاليا بدوار أمرسال .

ث. التعليم الثانوي التأهيلي:

لا تتوفر الجماعة حاليا على ثانوية تأهيلية، فاقرب ثانوية تأهيلية لها توجد بمركز سيدي موس ى الحمري التي تبعد
عن مركز الجماعة بحوالي 07 كلم .

2 . الصحة :

يستفيد سكان جماعة زاوية سيدي الطاهر من الخدمات الصحية عن طريق مركز صحي جماعي الذي يتواجد
بدوار أمرسال ومستوصف بدوار البعارير ، إلا أنهما لا يتوفران على مولدة أو قاعة للولادة.

الأنشطة الاقتصادية

1. الأنشطة المهنية

أ. معدل السكان النشيطين بالجماعة:

يصل معدل السكان النشيطين بالجماعة إلى 5 , 41 % و يدل انخفاضه من جهة على ضعف فرص الشغل المتاحة
لشباب الجماعة ذكورا و إناثا و من جهة أخرى على ضعف تنوع الأنشطة الاقتصادية بتراب الجماعة .

ب. توزيع فرص الشغل حسب الجنس و الأنشطة الاقتصادية

بلغ مجموع السكان النشيطين بالجماعة حسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014 حوالي 3409 ن ، و
الملاحظ أن القطاع الفلاحي لوحده يشغل حوالي 73 % من هؤلاء السكان النشيطين، يليه قطاع التجارة ب 9,3% ثم
قطاع البناء و الأشغال العمومية ب 4,9 %
أما فيما يخص توزيع فرص الشغل حسب الجنس فيلاحظ أن 90 % من النساء النشيطات يعملن بالقطاع
الفلاحي، في حين نلاحظ تنوع بسيط في الأنشطة الاقتصادية التي يعمل بها جنس الذكور ما بين القطاع الفلاحي، قطاع
البناء و الأشغال العمومية و قطاع التجارة.

ج. القطاع الفلاحي

*القطاع الزراعي

ظروف الوسط الطبيعي:

ندرة الموارد المائية السطحية و الباطنية ( فرشة مائية عميقة)؛
• ضعف نسبة المساحة الصالحة للزراعة 33% من مجموع مساحة الجماعة، أي ما يعادل 3000 هكتار ؛
• يسود بالجماعة مناخ رطب يتميز بعدم بضعف وعدم انتظام التساقطات و حرارة متغيرة تتغير من فصل
لآخر و هو أمر لا يساعد على نمو القطاع الفلاحي.

العقار و توزيع الاستغلاليات

تقدر المساحة الإجمالية للجماعة ب: 9000 هكتار، تنقسم هذه المساحة كتالي:

  • 3000 هكتار من الأراض ي الصالحة للزراعة أي ما يعادل 33% من المساحة الإجمالي ة
  • 400 هكتار من المراعي أي ما يعادل 4,45% من المساحة الإجمالية
  • 3000 هكتار من الغابة أي ما يعادل 33% ؛
  • 800 هكتار من الأشجار المثمر ة
  • لا تشكل الأراض ي المسقية سوى 1500 هكتار أي حوالي 16,67% من المساحة الإجمالية
    • هيمنة أراض ي الملك الخاص : 5800 هكتار )المسجل منها 2800 هكتار تقريبا (
    • 90% من الأراض ي الصالحة للزراعة يتم استغلالها بشكل مباشر من طرف مالكيه ا

الإنتاج الزراعي

تعتبر زراعة الحبوب الزراعة الأكثر انتشارا بالجماعة، حيث تشكل 74% من المساحة الصالحة للزراعة، تليها زراعة
الأشجار المثمرة ) الزيتون، الموز) .
و تشكل زراعة الشعير و القمح اللين نسبة مهمة من زراعات الحبوب، و السبب في ذلك يرجع إلى الدور المهم الذي
تشكلها مادة الشعير كمادة أساسية ضمن التركيبة الغذائية للسكان و كذلك اعتماد لساكنة عليها كمادة علفية
للمواش ي بالإضافة إلى المواد العلفية الأخرى كالفصة و البرسيم التي تمارس بالمناطق المسقية. كذلك من بين الأسباب
التي تدفع الساكنة إلى زراعة مادة الحبوب بكثرة هو قدرة هذه الزراعة على التكيف مع طبيعة المناخ السائد بالمنطقة و
الذي يتميز بضعف و عدم انتظام التساقطات المطرية.

*تربية الماشية

يقدر عدد رؤوس الماشية بالجماعة ب 15600 رأس، تتوزع هذه الماشية كتالي:

د. السياحة و الصناعة التقليدية

تتوفر الجماعة على مؤهلات طبيعية مهمة يمكن أن تساهم في خلق نشاط للسياحة القروية بالمنطقة إذا ما تم
استغلالها بشكل جيد. كما تتوفر الجماعة من حيث البنيات التحتية على مجموعة من المقاهي و المطاعم وأيضا دور
الضيافة ) 02 ( لكن يجب التعريف بهذه الوحدات وكل المؤهلات التي تزخر بها المنطقة عبر إحداث موقع الكتروني خاص
بالجماعة .
أما فيما يخص الصناعة التقليدية، فلم نسجل وجود نشاط حرفي يستدعي الإشارة إليه، باستثناء وج ود بعض
الصناع التقليدين المحدودين من حيث العدد الذين يقومون بصناعة الأحذية وصناعة الادوات المستعملة في الزراعة
بالأساس.

ج. قطاع التجارة و الخدمات

تتوفر الجماعة عل ى سوق أسبوعي ينعقد كل يوم ثلاثاء، عرف نشاطه التجاري تراجعا مستمرا في السنوات الأخيرة،
ويشكل مورد مالي للجماعة فيما يخص المداخيل الذاتية. أما في الدواوير فينحصر القطاع التجاري في بعض المحلات
التجارية الخاصة ببيع المواد الغذائية .

مجال الجماعة : الموقع والإشكالات والتوجهات الإستراتيجية

1 ) الموقع الاستراتيجي للجماعة :

تخضع جماعة زاوية سيدي الطاهر لمحيط مدينة أولاد تايمة، وتنتمي لسهل سوس حوض إسن، كما أن التوجه
الفلاحي لتراب الجماعة يعد امتدادا للمجال الفلاحي بسهل سوس.
بالإضافة إلى قربها من الطريق السيار أكادير مراكش الذي يمكن أن يلعب دور المحرك الاقتصادي للمنطقة .

2 ) مكونات المجال :

على مستوى الجماعة، يمكن التمييز بين مجالين متجانسين، وهما :

1 . مجال الجهة الغربية من الجماعة )البعارير(: وتتكون من مجموعة الدواوير المنتشرة بالجهة الشرقية من
الجماعة وهي أقل كثافة من الناحية السكانية وتظم مستغلات فلاحية كبيرة ومتوسطة التي تعتمد الري بالطرق
العصرية . وهذه المنطقة تعتبر المجال الحيوي بالنسبة لتراب الجماعة بموقعه الاستراتيجي كوسط الجماعة.
2
. مجال الجهة الشرقية)أولاد ابراهيم (: ويظم الدواوير التالية السواحير،القصبة
،السكيرات،أمرسال،الدشرة،أيت القاض ي،أولاد مسافر،النواجي و هو المجال الأكثر كثافة من الناحية السكانية
ويظم أنشطة فلاحية موازية المتمثلة في وجود مجوعة من معاصر الزيتون .

3 ) الإشكاليات الكبرى للمجال:

إن تحليل مختلف مظاهر النقص والمخاطر التي تحدق بمجال جماعة زاوية سيدي الطاهر يحيل على
الإشكاليات التالية:
الإشكالية البيئية والمخاطر التي تهدد الموارد الطبيعية، خاصة الموارد المائية والتربة. وتنبع هذه
الإشكالية من تواجد قرب مجاري الأودية والتي تهدد بالتلوث وكذلك استغلال المقالع بالإضافة إلى
الأسباب الثانوية التي من شأنها أن تساهم في تعميق المشكل ولو بشكل ضعيف كمشاريع تربية
الدواجن .
النقص في الخدمات الأساسية، سواء تعلق الأمر بغياب بعض الخدمات )، غياب دار الولادة( أو
النقص في عدد التجهيزات ونوعيتها.
ضعف البنيات التحتي ة، سواء تعلق الأمر بالبنيات الطرقي ة في بعض الدواوير أو ضعف بعض
المنشآت الفنية قناطر لتسهيل عملية عبور الساكنة أثناء هطول الأمطار . – –
ضعف المستوى المعيش ي للسكان، وتأثير ذلك على قدرتهم على الولوج للخدمات، ما ينعكس على
الوضعية العامة للساكنة وظروف عيشهم وكذلك اندماجهم في المحيط السوسيو اقتصادي .
ضعف الحكامة المحلية، ولهذه الإشكالية مظاهر مختلفة ومتباينة لعل أولها ضعف التنسيق بين
الفاعلين المحليين حول قضايا التنمية وضعف تكوين الكفاءات المحلية التي يمكن أن تعتبر قوة
اقتراحيه هامة.

4 ) الرؤية الإستراتيجية للجماعة:

تندرج الرؤية المشتركة للتنمية الترابية لجماعة زاوية سيدي الطاهر ضمن إستراتيجية شاملة تتشكل من
محاور إستراتيجية مستمدة من النتائج الكبرى للتشخيص التشاركي و تهدف إلى وصف وضعية مثالية تتوق إليها
الجماعة. و هي تعبير عن مشروع مجتمعي مشترك بين جميع الفاعلين الذين عليهم الانخراط فيه و المشاركة في تطبيقه .
ويمكن اختصار التصور الإستراتيجي لجماعة زاوية سيدي الطاهر فيما يلي :

” جماعة مؤهلة اقتصاديا و اجتماعيا “